recent
أخبار ساخنة

سائرون: اي شخص يفكر في التطبيع سوف يقطع إرباً

 



اعتبر لنائب عن تحالف سائرون بدر الزيادي، انه طالما الشيعة موجودون لا مكان للتطبيع، مشيراً إلى أن "اي شخص يفكر في التطبيع فان الشعب العراقي سوف يقطعه إرباً".

وقال الزيادي في حديث تلفزيوني، ان" اقليم كردستان اوضح ان المؤتمر هو لمنظمات مجتمع مدني، ولكنهم خرجوا بخطابات مختلفه عما اتفقوا عليه، وصرحت داخلية حكومة اقليم كردستان بانها سوف تجري تحقيقا بهذا الموضوع".

 وعدّ هذه المؤتمرات "خاوية لا تؤثر على الرأي العام، وان الموقف العراقي مع شعار لا تطبيع مع اسرائيل"، منوها الى انه "اي شخص يفكر في التطبيع فان الشعب العراقي سوف يقطعه إرباً".

واستبعد الزيادي ان تكون هناك "شخصية وطنية" تفكر بالتطبيع، مشيرا الى ان "اسرائيل دولة محتلة لبلد عربي فلسطيني، وهذا موقف كل العراقيين الشرفاء".

 واكد الزيادي ان "هناك ضغطا عربيا من الذين اعادوا علاقاتهم وطبعوا مع اسرائيل، لكن الموقف عراقي واضح وهو لا تطبيع مع اسرائيل".

 ورداً على احتمالية ان تكون هناك ضغوط عربية او غربية على بعض الكتل السياسية ودفعهم الى التطبيع من اجل الفوز في الانتخابات، الزيادي اوضح انه "بالنسبة للانتخابات ستكون نسبة التزوير فيها ضئيلة جدا، لانها دوائر انتخابية، كما ستكون رقابة اممية ومحلية، لذلك الخاسر في الانتخابات يعطي وعوداً بالتطبيع وايضا دعوته الى اعادة علاقات من اجل الحصول على عدد مقاعد في البرلمان المقبل"، مردفا أن "الكتل الكبيرة والقوية لا تؤثر عليها الضغوطات".

ونوه الزيادي الى ان "هناك جهات ممولة ومدفوعة الثمن من جهات معينة للترويج للتطبيع ولديها مصالح، كما ان الحس الشيعي معروف انه ضد التطبيع ولا تخلو كل مجموعة فيها من الخونة والذيول الذين يذهبون وراء المال"، مضيفا ان "القيادات الشيعية في النجف من المستحيل ان تفكر بالتطبيع، لا الآن ولا بعد الف سنة

author-img
الدار العراقية

تعليقات

google-playkhamsatmostaqltradent